بيت الأدباء والشعراء

غفوت و صرت أحاكي.

أسامة جديانة.

غفوت وصرت احاكي
مر الزمان
جنحت بنض افكاري
حول الأوطان
سبحت فى بحر خيالي
انا الإنسان
كيف تميل جوانحي
إلى الاحزان
كدت اطوف بين الكواكب
كما الظمئان
اترقب ليل بلا ظلام
والقمر سهران
تترنح النجوم ثملى
كما السكران
تحمل بين طياتها
حياة بحلو الألوان
تحمل بخير عطاياها
زهور البستان
وتمحوا بأقوى ممحاها
طعم الحرمان
قلوب تشكوا محياها
تنزف حنان
لمن لاتبغى ضيائها
وتمنحها الأشجان
ياحلم أراه ببصري
فى كل آن
متى السعادة ياوطني
وكل الأوطان
(((أسامه جديانه)))

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: