بيت الأدباء والشعراء

يا أمير المؤمنين

بقلم خالد فريطاس

يا أمير المؤمنين
السلام عليكم والسلام سلام
بالله عليك هاته كلماتي
ليست هدية إليك
وليست رشوة حتى لا ترفع سقف ملتك في حضرة المرسلين
يا أمير المؤمنين
أخرج من شرنقتك وطلق نسائك وأطرد جواريك
وأمش حافيا في شوارع الكوفة
وأنظر بنفسك ما أفسده الدهر
وأنظر بنفسك ما مزقه القهر
وما ضاع من مداد كتب في دجلة
وما أغرق في الفرات من الأموال والبنين
يا أمير المؤمنين
هل كتب علينا أن نتسول حتفنا
هل كتب علينا أن نجتر حمقنا
وهل كتب على الغثاء أن يكون تاجا فوق رؤوسنا
وهل قدر أن تعشش فينا النكسة
معشر العرب وحضرة المسلمين
يا أمير المؤمنين إركب براقك للشام
عرج على حلب ودمشق
أقم ركعتين في المسجد الأموي
وأنظر كم حفرة حفرها معول مرتزق في جيد الصبايا
وكم سكينا غرسوه ليزهر في الفؤاد وفي الوتين
يا أمير المؤمنين كرهنا من خطبكم
كرهنا من مواعظكم
كرهنا الذي تقولون ولا تفعلون
كرهنا من الدعاء على اليهود
ونحن أشد على أنفسنا من اليهود ومن الجنة والناس أجمعين
يا أمير المؤمين
لن نموت بين تيجانكم كعرابيد لفظتهم الشمس حين ذابوا
لن نكون كالذين حين أبصروا العذاب صلوا وتابوا
كرهنا أن نكون آخر جنس على الأرض متسول خبزه
كرهنا أن نكون آخر جنس على الأرض يقتفي ملحه
كرهنا أن نكون من صراصير الأرض
وأن.نكون مراجعا وعنوانا في دموع النمل والمستضعفين
يا أمير المؤمنين لم يعد هنا معتصم
ولم يعد من يصون الحرمة والحرم
ولم تعد عمورية تدور في فلكنا
ولم تعد غرناطة زهرة ملكنا
ولم يعد ثالث الحرمين يداوي بصر يعقوب
ولم يعد جيشنا قادر على حمل سيف قعقاع وعمر
فأمثال أسامة أنهكتهم الماريخوانا وتخلفوا مع المقعدين
يا أمير المؤمنين
تآكلت رجولتنا بين.مطرقة الخنوع وسندان الخضوع
تساقطت أنياب الوحوش التي كانت تحرس الربوع
تصدأت أمة التوحيد وذاب الإباء مثل الشموع
ونحن سعداء بهز البطن
منهمكون في قياس الخصر
كأنما أصحاب فطرة نحن ولم نشهد أنبياءا و مرسلين
يا أمير المؤمنين أنظر إلى حمارك الذي ضلت عليه راكبا
وأنظر إلى عرشك الذي ضلت عليه جالسا
وأنظر إلى أقطار الأرض التي كانت رهن نيتنا
وأقطار السماوت التي كانت تتراقص
وأعراس النجوم التي كانت تصطف
وتقلد جراح طلحة والزبير بالياسمين
يا أمير المؤمنين أين االأندلس
أين بخارى أين الهند والسند
أين التركمان وسمرقند
أين العرمرم الذي كان ذيله في العراق
ورأسه مزار في حطين للفاتحين
يا أمير المؤمنين
حرصكم عليها أذاب شحم البعير
ولهوكم عليها أكل لحم البعير
وأجسام الغواني الممتلئة قصمت ظهر البعير
بلاط سوئكم مملوء ومحجوز على آخره بخمرة السفهاء
فلا تنتظروا سبعا سمانا بعد عجاف و سبع سنين
مخطوط السلام معطر في حمالة الصدر الحمراء
سلام الشجعان خربشة أولاد صغار
وذرللرماد قبل وصول البخار
من ختم.تأشيرة القرن
كي تحج قوافل الكلاب والموت للقدس وفلسطين
يا أمير المؤمنين منع منا الكيل
وأشربنا كؤوس الذل والويل
وأبانا شيخ دعى علينا
عندما ألقينا ديننا في جبنا
باعنا واردهم لعزيز فأرسلنا في حماكم مترفين
يا أمير المؤمنين إسر بنا بقطع من اليل
ولا تلتفت ورائك
فيصيبك ما أصابهم
وتكون العجوز التي باعت سر الأنبياء
فتهاوت في الغابرين
خالد فريطاس الجزائر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: