Uncategorized

عضو اللجنة الفنية لملف سد النهضة يكشف السبب الحقيقي لفشل المفاوضات

كتب. محمد سالم


سد النهضة الاثيوبى
صرح الدكتور علاء الظواهري، عضو اللجنة الفنية لملف سد النهضة، إن السبب الرئيسي في تعثر توقيع اتفاقية شاملة بشأن سد النهضة ليس فنياً ولكن له جانب سياسي.

واضاف الظواهري، أن إثيوبيا أهدرت فرصة واشنطن والمبادرة السودانية، وأخيراً تعثرت وساطة الاتحاد الأفريقي
وفسر عضو اللجنة حديثه، بأن الجانب السياسي هو السبب الرئيسي في فشل كل الجولات السابقة، قائلاً: “رغم إعلان مصر المرونة، والتفاوض من مبدأ حسن النوايا، وطرح حلول، فأحياناً كنا نرى تقاربًا وتوافقًا كبيرًا، ثم نستيقظ على انسحاب غير مبرر، ولا نجد تفسيرًا فنيًا للانسحاب، مثلما حدث في مفاوضات واشنطن”.

وأكد أن مفاوضات واشنطن كانت تسير بشكل جيد ومنظم، والأرقام والإحصائيات الخاصة بتصريف المياه عادلة للدول الثلاث، ووافقت إثيوبيا بعدم النقاش عن الحصص، وكنا نستعد؛ للتوقيع لكن الجانب الإثيوبي لم يرغب في التوقيع، وأعتقد أن السبب في الانسحاب وقتها كان “الانتخابات الإثيوبية” وهو جانب سياسي ليس له علاقة بالنقاط الفنية حول السد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: