بيت الأدباء والشعراء

عمرى ماهانسي

عمري ماهانسي كل شهيد لي
ضحى علشان وطن عزيزقوى علي
وصرخة إم وهى بتتلاقى عزاه
مع دموع فرح دا شهيدي
وهيفضل حواليا ويشفع لي
والنهاردة جاي اللى هدر دمه
وهو بحافظ على أهله وأرضه
يقول كلمة الشيطان لأهله
زى ما فرق بلاد لينا غالية
وراح كل اللى فيها بيد خاينة
بصنع وفكر أفاعي الدنيا
بسبحة وسجدة قال إيه دينا
جمعهم غراب جاى من بلاد تانية
مع إنه عمره ماكان منا
ودين الله براء منه
لما تستغل كل كلمة من كتابه
تهدم بيها كل أوطنا
وتفرق بيها ولاد وبنات من دارليهم
وتهدر دم كل عزيز بحفظ وطنه
ويحافظ على أمن وأهله
وكل مايحط قدمه تتدبل الزرعة
والجوع ورا كل دوسة ليه
وناس جريت ورا لهو ها
ببت حلوة عريانة زى أمها
أصلها محدش عارف إيه أصلها
غير صقر واقف يحرس أرضينا
من دبة وغراب بحوم حوالينا
عايز يعمل فينا زى اللى عدى
ببلاد كانت جنة عزيزة قوى علينا
بس الخيانة كسرت كل اللى فيها
ماسابت غير أطلال ليها
بس قسما عظما زى ماعشت ليها
بزرع أب وأم في وإخوات وولادلي
ماهاسكت طول مافى نفس في
وإن مت ورحل جسد عن دنيا
هتفضل روحى فى كل ولد لي
تكمل مشوار حفظ وفدا وطن بي
………………..بقلمى حسام غنيم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: