Uncategorized

أقبلت نسائم الشرق شادية

بقلم حسام غنيم · 

أقبلت نسائم الشرق شادية
بما وهب الله شاديها فضل
بشرق ومغرب تراه البدر
بالسماء نوره بكل درب
هذا ماكان لوطن درع
وحسام على رقاب من غدروا
تتطاير فى الهواء نحرالضباع
بأسد الشرق جيش أعظم
عظيما الخلق والوصف أعظم
كم خاض حروبا منتصرا
وإن غربت شمس يوما بأرضه
تشرق نار تتساقط شهب
على كل من كان به يغدر
هو كما هو جيش المختار فضل
من الله بأرض إختصاها بسر
فى علم الغيب عنده
يراه كل شهيد برحيل عن درب
بدم به سبيل يروي ذاهد حبها
كلما ظمأ وجف حلقه
بأيام وليل كا دهر له سلسبيل
يشد الرحال فى صمت ليله
برداء ومايسد جوع من جوفها
على قمم للجبال هى بيته
وفى الصحراء تخطوا الرمال
كانهر فى صحوه فيضان أمام عيناه
بحديث الرياح هى همسه
هذه أرضي أنا وأنت لها حافظ
سانبتلع كل من أرد سؤبهاوبك
هى أثمن من روح وكنوز الدنيا
هل فى الكون مثيل غير مقدر
من الله وعلم لا بعرفه إلا هو
وإن كانت هى كنانه الله يا أعجم
…..من وبقلمى حسام غنيم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: