بيت الأدباء والشعراء

الحياه مشاعر

شعر /خالد وديع

مهمايكون
فأنت حبيبي
أشتاق اليك
وأغضب منك
في بعض الأحيان
فلا تتركني
عند ذلات اللسان
وكن رقيق القلب
معي مهمايكون
في الحسبان
فلاتنسي
إنك حبيبي
وعليك المغفرة
والنسيان
وتذكر دائما
إن لك في القلب مكان
يغمره الحب والحنان
شعر /خالد وديع /مهمايكون

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: