Uncategorized

خاطرة ام كلثوم

بقلم زينه الكندي

خاطرة … أم كلثوم
……………………………
عظمة على عظمة ياست ….
ودارت الأيام ومرت الأيام مابين بعاد وخصام
وقابلته ونسيت اني خاصمته ونسيت الليل الي سهرته …
اه ياست صوتك يهز الكيان يشذ الهمة يناجي الهمسة يحارب العدو ….
مذياع يسمعه الشعب وينتظر أن يبدأ الحفل بصفقة من الحضور وهم في أجمل هيئة و حلة …..
واه ياهواء المركبية لما الصوت يداعب المية
وحتى الحبيبة في السهرية ينتظرون ساعة العصرية ويسمعون في كل حتة صوت تومة …
وتشوف الناس يجلسون في القهاوي ويرتاحون في المغربية وحتى المشربية في ليالي الحلمية تحكي حكايات مصرية ونغمات كلها همة …
واسمع الصوت وتتمايل من الفنوة ياسيدي على الكلمة لما تناجي النغمة وتقول لها أحلى همسة …
بعيد عنك حياتي عذاب ونقول للزمان ارجع يازمان …
ونعيد اغاني زمان حتى في الميدان وتسمع فيه أجمل الالحان وياسلام لما تسمع أم كلثوم في الميدان علشان تتنفس هواء الحرية ….
وتقول ماقدرش على بعد حبيبي وانت عمري وانا الشعب انا الشعب لااعرف المستحيل والله زمان يافن وليالي السهرية في مصر أم الدنيا و مسارح فيها راقية ….
زينة الكندي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: