بيت الأدباء والشعراء

حتي الجدار قد اعتذر

حتى الجدار قد اعتذر
أودعته رأسي وغمي
وحرت .. لمن سأبث همي ؟
ويجيب عني : اصطبر
أسندت رأسي عنده
فضمني .. بلا ضجر
شكوت مني
ومن زماني
والقسوة الصماء
رانت على قلب البشر
ربت على أنات قلبي
احتضن أحزاااني
بكاااني
يالرقته .. تصدع وانفطر

*
* بقلمي / محمد الأشقر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: