بيت الأدباء والشعراء

الضدان

الضدان
“””””
هي الضدان بداخلي يَتَحِدَ….

ثلج ونار تتقدٌ….تفجر صدى الاشواق وجسدي يرتعدُ..

صوت الحنين يعبر المدى يناديك ..لك افتقدُ…..

وقصائدي حشرجات روحي ..و نداء المستغيث ..أترقب الموعد…

سيدة تسري بدمي وكيف تبتعدُ….
من العروق إلى الشرايين للقلب تَفِدُ…..

كنت أحسبك حبيبتي للابد…واهم أنا فأنتِ الدم ونبضي
أنتِ القلب الكل جنود معك ضدي تحتشدُ
****
انا صحاري الرمل الملتهبُ …وجبال الثلج والبردُ
أنا الضدان !!وأعجب كيف الضدان يتحدَ….

استسقيك ظمآن العمر فاطفي ناراً تتقدُ

يشتهيك امسي ندماً وأذوب شوقاً معك للغد

كوني للثلج ناراً واجعليني وقود نارك …لهيبك عندي رغدُ…..
كوني ثورة العشق رياح تعصف بأشواقي..لا تعتدل ولا تقتصد..
غريب فكوني دفء ليالي الصقيع …كوني ملحمة بين الروح والجسد…

غريب وغربتي غربتان لو عني تبتعد…

تعالى نعود الى سالف العصور منذ القدم…

يبشر بك قلبي ويبيض وجهي سرورا …وصدري لك يئدُ
موءودة ولا أسأل عنك الى الابد …
============
17/9/2019 الثلاثاء
بقلم محمود زين الأسيوطي
*******************

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: