Uncategorized

حـمــــلتُ هَمِّــــي و سِــرْت أتفكــــر

حـمــــلتُ هَمِّــــي و سِــرْت أتفكــــر
لِمــــا ف الهمـــومِ أحمــــلُ أكثـــــر !
حتــى انـحـنـيـتُ بهــذا المنظــــــــر
أمَــا من يـــــــــومٍ أعيـش السعــادة !
و يـصـبـح فَرَحِـي و رقصـي عـــادة !
فـكـم من سعيــــدٍ منــــذ الـــــــولادة
إلا جنـــــــابــــــــي ربــيـبُ التعـاســــة
رفـعــت رأســــــي لِأَنْـظُــــرَ حولــــــي
هــــل مـن أحـــــدٍ يـعانـــي مثـلــــي !
وجــــدتُ كــــــــلَ الـنــــاس تعــانـــي
تـحـمـــلُ حــزنــــاً بــكــلِ الـمـعـانــــي
دمـعـــاً غـزيــــــراً بـلـــونٍ قـــانــــــي
و لــيـلاً بــلــــــونِ هـبــاب الأوانــــــي
فـأدركــتُ أنِّــــــي أيـسـرهـم حمـــــلا
و احـمـر وجـهـــي مـنـهــم خـجـــــــلا
و ســــــألــــت الله سـمـاحــا و عـفــوا
يـــا مـن تـحـمــــل هَــمَّـــــا ثـقـيــــــلا
اشـكــــر ربـــــــــك شــكـــرا كـثـيــــــرا
فـكــم مـن غـيــرك ســـقـط قـتـيــــــلا
سـتـدرك يــومــــــا أنـــــــك واهـــــــــم
فـمـهـمـــــا كــــــان يـومــك غــائــــــــم
سـيــأتـــي يــــــوم لـطــيــف الـنـسـائـم
فـــإن لــــم تـحــظ بـــــأي غـنــائــــــــم
فـجـنــــات عـــــدنٍ نـعـيــــمٌ دائــــــــــم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *