Uncategorized

نور شمعة عجبا…!بقلمي :مفيدة بوقرة

نور شمعة
عجبا…!
كلّما ارى شمعة تحترق..
أراكِ في ثناياها تبتسمين!!!
فتعود بيَ الذّكريات…
ويتوهّج فيَّ الحنين…
ويرنُّ في مسمعي صوتكِ…!
ويُشْرقُ وجهك ااصّبوح في الحين!
فأرى بيتنا الدّافئ نورا…!
وأستعيد عبق السّنين…
وتهيجُ أشواقي…واحرّقلبي!!!
وترسو مراكبُ عشقي….
على ضفاف عرشكِ المكين…
فأراكِ في كلّ مكان حوالَيَّ…
للخير والإسعاد ترسُمين…
وأراكِ نبع العدل والإنصاف…
بين البنات…والبنين..!!.
أراكِ تشحذين الهِممَ إذا خَبَتْ…
أراكِ بجانب العليل تسهرين
وتُطبِّبين…وإلى الله تتضرَّعين..!.
أراكِ معلّمةًفي حياتنا،مُرْشِدةً…
تذلّل الصّعاب… وبالحكمة تهتدين..
كم سهرتِ اللّيالي..وربَّيْتِ”عشرا”…
بعزيمة صمّاء …لا تستكين..!
علّمْتِنا الصّدق …وحب الخير..
وغرست فينا برّ الوالدين…
الله أكرمكِ! والولاءُ لك فوزُُ…
والجنّة تحت قدميك أينما تكونين!
لئن رحلتِ عنّا يا أمّي…
وغبنا عنكِ…فأنتِ لا تغيبين…
نور الشموع كلِّها ينطفئ…
ونور شمعتكِ وهّاجُُ إلى يوم الدّين
بقلمي :مفيدة بوقرة
بنان في 07/05/2020

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *