بيت الأدباء والشعراء

مخاض كاتب

______( مخاض كاتب )_____
الجزء الثانى ………………………
وماتت أمهات المعانى
بين أحضان الحيره ..
وادتها أنامل التشتت
ف جفت بعدما كانت مطيره. .
______________________
تداخلت وتلبكت خيوط الأفكار
ف انصرمت ك تموج الضفيره
ف الذهن الرائق ..للإبداع ذائق..
والفكر المرقع فقد اتزان الوتيرة
________________________
الحيره داء عضال ويفتقد الجمال
وليس له استواء ل حيز أو مجال
ف يبعثر محتويات مستودع الذاكره
ويستشرى لظاه .. ك الهشيم للنار ..
_________________________
ف مستودع الذاكره .. راس مال المفكر
وعامل أرشيف .. يستحضر الأفكار…
والكاتب الشاعر ..ليس ب كاهن أو ساحر
إنما هو بستانى.. ومنسق للازهار…
___________________________
فلاتحسبن هطول الإلهام صنعه
إنما هى .. إبداع العزف على الأوتار
لاتليق به الأسطح .. فهى ليست مبتغاه
بل شديد التعمق .. حتى يصل إلى الأغوار …
________________________________
فيا من تسطرون الأحرف مرصوصة متجاورة
وتحسبون نبض ارتجافكم .. .. انها دفوق ثائرة
هيهات.. هيهات.. ف اختلاق المشاعر فنون باسره
اما سجية المشاعر … فهى أحاسيس طازجه ناضره
ربما تتزين وتتجمل ولكنها لاتكذب..تتهادى ب تيه فاخره
______________________________________
…………. ب قلم ___( سمير حموده) ___

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: