بيت الأدباء والشعراء

اغرقتني البحور

أغرقتني البحور ………….
بقلم // سليمان كاااااامل ….
**********************
لا أكتب الشعر ببحر وقافية
ولا قصيدا مني كان موزون
…..
أصب من قلبي على ورقي
كل ما أعانيه وهو مدفون
…..
تتقاذفني أمواج عاطفتي
مابين فرح أنا ومحزون
……
كيف لي أن أحد شطآني
أو أسيجها لعمري إنني مغبون
…….
فبعض أمنياتي لا يرويها بحر
ولو كان المديد هو مضمون
……..
وآهاتي حينما ترتج بصدري
تلاطم موج البحور سنون
……..
لا أنكر البحور والأوزان معرفة
إنما إنكاري تقصير فنون
…….
مالي أنا بأوتاد وأعجاز وقافية
كل ما يعنيني هو المضمون
……..
يعرف الناس مابقلبي من هم
عليهم مشفق أنا وحنون
……..
تقتلني أوجاعهم ولو ألف بحر
ما أحيا ماؤها قتيل ظنون
……..
لا تلومني إن لم أخض بحرا
ماتعلمت السباحة إن الجهل جنون
…………………………………… قد أنكرني أخ جزائري بسبب نشر قصيد من هذا القبيل ….وبأسلوب جارح …بل ورفض نشر النص في مجلته….وقال بأنني أهدم اللغة العربية ….
لا أدري هل هذا الكلام انجليزي ولا طلياني ….وقد قرأت له نصوصا كثيرا …قوالب وبحور وأوزان جميلة والداخل أحجار وحصى وورق وروث…
……..
سليمان كاااااامل……2020/5/3 الأحد ص 5:43

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: