Uncategorized

ليس لدي مانع

~~ ليس لديّ ما أبيع ~~ حسن ماكني: 2020/04/28
————————-
في الّليل
أشعر بأنّ الأرق يروم اغتيالي
وأشعر أنّ البلاد تضيع
يا سيّدة النّوم السّريع
ليس لديّ ما أبيع
ولن أشترِ منك دِفءًا
أو حَكايا
أو تأشيرة للرّبيع
فاتركيني مع أوهامي
فهذا السّكون “بديع”
الحزن كُحل المدينة
وإنّا …… تعوّدنا الصّقيع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: