بيت الأدباء والشعراء

يبدو طيف العمل كاظما

يبدو طيف العدل كاظما

يبدو طيف العدل كاظما,

يغزو فضاء الأفق تائها,

تتلألأ جواهر الحق خانقة,

تعد الهمم ليالي الصدق الذائبة.

يهرع هيكل العدل للسماء,

يطلب نجدة العلى,

طيور الليل تسبح,

يستنجد سرب الحق بطير الورع.

زمن يشتكي جور دهر,

وحياة يخنقها ظلم سفاح,

شعوب تقهر و أوطان تسبى

متى يحل العدل حرا؟.

و متى يكسر جناح الظلم؟

تمر الأيام و تعقب السنوات,

والجور يستند لقوة الطاغوت,

دهر يمر و عدم يتقدم و الحال باق كما هو.

© فطوم عبيدي

27.4.2020

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق