بيت الأدباء والشعراء

(جند الكرونا) أرهب الطغاه

(جند الكرونا)
أرهب الطغاه
واغلق الحانات
والمقاهى والخلاوت
والشواطئ والطرقات
ذاك الخوف من الموت
والنجاة بالصلوات
بين مناجاة المتضرعين
وابتهلات المحبين الأوبين
الكون كون رب العالمين
كل يوم هو فى شأن
الامرُ امره والملك ملكه
يقول الشيء كن فيكون
فيا من دمرتم دنياكم
وسرقتم قوت الشعوب
وفسدتم فى البر والبحر
ومزقتم دولٌا وعهود
ذاك جند رب المعبود
اجهز عليكم أما أنَ لكم
ان ترجعوا وتصلحوا
ما أفسدتموه
فالاصرار على الفساد هلاك
لن ينجيكم منه الا. الاصلاح
والرجوع الى الرب المعبود
فاطر السموات والارض
القادر المقتدر الرحيم الرحمن
خالق الوجود
ليس كمثله شيء
واليه حتماً سنعود
اما الى الجنه الخلد
او نارٌ وسعيرٌ وثمود
اختر لنفسك
فأن حتماً ستعود
الى مالك الملك
رب الوجود
قلم/ عادل ربيع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق