بيت الأدباء والشعراء

عُدتُ :::: ،،،،،،،،،،

عُدتُ ::::
،،،،،،،،،،
لن يبللني المطر …
في المساء
سأعود لأيكَكِ
أداعب وجنتيك
وخصلات من شَعرَكِ
الكستنائيّ
الهارب مع النسيم
كشلال ماء
نحتسي كأساً
من نبيذ رحيقك
أعزف علي أوتار
قلبي وقلبك
وأوتار عودي
عودي…
فأنا ما زلت
أبحثُ عنك
وعن دفءٍ
ولحنٍ مضىٰ
أخَذَ معه
الذكريات
فعودي …
ولا تنسي
آخر القبلات
في أول
اللقاءآت
فأنا عُدتُ
في المساءِ
وأنتظركِ
في نفس
المكانِ
والزمانِ
فعودي
لنداعب الأزهار
و فراشات الأغصان
فعودي كما كُنت
فأنا لحضنك وعشقك
عُدتُ
وأنتظرك
د. عز الدين حسين أبو صفية ،،،

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق