بيت الأدباء والشعراء

ألا ونا للدكتور خيري السلكاوي

آلأونـــا…!
———-د.خيري السلكاوي
..
آلأونــــــــــا .. آلأونـــــــــــــا
إيـهِ يـا ڤـَيْـرَسْ virus كُرونــا
..
كـل مــن فـي الأرض أفــتـوا
فـــيــكَ عــلــمًـا أو ظــنـونــا
..
بــيـنـمـا خـــــوفـًا جـمـيــعًـا
لـــــلأيــــادي يــغــســلــونـا
..
و الــكِـمـامـاتُ اسْـتـفـاقــتْ
مـِــن سـُـبـاتٍ كـَـي تـَكـونــا
..
مـــئــزرًا لـلــوجـه تــُخْـفـِي
بــســمـةً تـشــدو الـفُـتــونـا
..
و الـبـيـوتُ بـــدتْ خـــلاصـًا
بــعـد أن صــارت سـُـجـونــا
..
لَــيْـتَ شـِعـري مــا دَهــــانـا
فَــتــسـَــرْبـلـنـا الـمُــجـُـونــا
..
و تـَـمـــادَى الــوَهْــنُ فِـيـنــا
و اسْـــتــَـبـَـدَّ الــظـَّـالـمــونـا
..
و اسـتـبـاحَ الـقـُـدْسَ طــــاغٍ
و الاشـــــاوسُ يـَشْـجُــبـونــا
..
وَيـْـحَ قــَــوْمٍ لـــم يـُــراعـــوا
بَـيْــنـَـهـُــمْ كــافــًا و نــُـونـــا
..
فـي يـَــدِ الـرَّحــمـَـنِ أمـْـــرًا
إنْ يـَـقــُــلْ كُـونـــا يَـكـــونــا
..
آلأونـــــــــــا .. آلأونــــــــــــا
إيـهِ يا ڤَـيْـرَسْ virus كُرونــا
..
نــائــبـــــــاتٌ جــائــحــــاتٌ
لــلـمَـهــــالـكِ أســْـــلـمـونـا
..
لـيــسَ يـُجــْــدِي أيُّ شــــيئٍ
غـَيــْــر أن تَـبـْقـَى مـَصُـونـــا
..
فـي رحــابِ الـبـيـتِ تـشْـدُو
يـــا كــُـــرونــا .. يــا كـُــرونــا
..
بـــعـُـــدّ أن كُـنــَّــا أُسـُـــــودًا
فـي الـمَـطـــابـِـخِ رَوَّضــُونــا
..
نـغـســــل الأكـــواب تـتـــرى
نــاصــعـــات و الـصــحــونــا
..
ثــم نـكـــوي فـي ســـكـــات
هــكــذا هــــم عــــلـمـــونـــا
..
بـيــد إن نـبــد امـتــعــاضــــًا
لـثـــــــوان أو شــــجـــــونـــا
..
تـهـجـر البـسـْـمـات وجــهـــا
كـان مــن قـــبــل حــنــونــــا
..
آلأونـــــــــــا .. آلأونـــــــــــــا
إيـهِ يـا ڤـيـرس virus كرونــا
..
قــد وعـيـنــا الــدرس حـتـى
أدمــــع الـدرس الـــذقـونـــا
..
و اسـتـكانـت فـي خـطـــانــا
كـــبـــوة أحــنــت عــيـــونــا
..
إن بــعــد الـعــســـر يــســرا
لـم يـــدم عـســـرٌ قـــرونــــا
..
يـــا عــــبــــاد الله تـــــوبـــوا
يـثـمــــر الزهـــرُ الغصــونـــا
..
مــثــلـمـــا صــــارت كــرونــا
مـــاردا قـــــد الـحــصـــونـــا
..
ذنـبـنــــــا ذنــب عــظــــيـــم
فـاسـتــفـيـقــوا و ارحـمــونـا
..
مـن ســـــوى بــــر رحــــيـــم
قـــــادر لــــو تـعـــلـمـــونــــا
..
قـد يـهـــون العـبــد ….لكــن
عــنـــــده لا لـــن يـــهــــونـــا
..
آلأونـــــــــــــا .. آلأونــــــــــــا
إيــــهـــــاً عـــــنـــــا كـــرونـــا
..
إن بــعــد الـعـســـــر يــســـرا
فـاسـتــفـيـقـــوا و ارحــمـونـا
..
آلأونــــــــــــــا .. آلأونــــــــــــا
إيــــهـــــاً عـــــنـــا كـــرونــــــا
..
———
د.خـيــري الـســلكاوي
————————-

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: