بيت الأدباء والشعراء

قالوا وقلت يا أمي.

أحمد عبيد خلف أبو محمد /سوريا الحسكة

***قالوا وقلت يا أمي***

قالوا ماذا جلبت لأمك في عيدها
قلت وأي يوم هو ذاك العيد

قالو في الواحد والعشرين من أذار الربيع
قلت كل ايأم السنة لأمي هو عيد

قالوا فكلمة تقول لها في عيدها
قلت الكلمات في أمي أجمل نشيد

قالوا أكتب لنا في أمك قصيدة
قلت لايفي حقها القريض والقصيد

تجاعيد وجهك تصف قصص طفولتي
يارب أرزق أمي العمر المديد

وبياض شعرك يروي لي ذكريات
عبق من ذاك الزمان البعيد

أول أبجديتي تعلمتها كانت ماما
وبعدها تعلمت من المفردات العديد

وعندما أحبو كنت ازحف إليك
وكأنك كنت لي الملجأ الوحيد

وبدأت المشي متعثرا بخطاي وكنت
أنت يا أمي لي السند العتيد

وعندما أصبحت شابا أردت الزواج
من إمرأة كأمي القمر الفريد

وعندما رزقت بطفل أحسست بك
وشعرت بفرحك عندما كنت الوليد

وبدأت أخاف عليك كما كنت
تخافين وأخشى نعيك من البريد

ربي أحفظ أمي وكل الأمهات
وأجعل أيامنا معهن عيد سعيد
أحمد عبيد خلف أبو محمد /سوريا الحسكة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: