بيت الأدباء والشعراء

سوق الحماقة

عادل بن مبارك با عطية

عنوان القصيد
سوق الحماقه

قلت سلامي مع تحيه لمن له صفات الشهامه
ليس من اتخذ لقب مفتخر وتنازل عن القابه
ياحيف من رجوله كان همه الجاه ليس جاهه
مبتسما ومتبختر بين الناس ونسي كل احواله
من اجل المال قال اسموني بلقب اهل الحلاله
ماهي رجوله ف انا مفتخرا بلقبي لوكثر اطعانه
خسيس يبع نفسه ل اجل مال في سوق الحماقه
انظروا اليه لتعرفوا كم يساوي ب اثمانه
والله لوكان ذهب لارميه بين سله الرزله
او استخدمه حتي ينحني منه لمعانه
من باع نفسه ل اجل جاه وتجرد من القابه
ل اتفل عليه حتي ولو كان بمجرد مزاحه
انظر اليه وهو نمام لايكف من بغي لسانه
يتنقل بين الاقراب والخلان بكل خباثه
انا مقرب بين اهل الحلال ولي كل اعتماده
ياشين من مقرب وكلامه ليس له اساسه
انطق لسانك امامي وانا اعلمك كيف اختامه
ناكر معروف ونقال كلام الي موقع الحثاله
والكل متجرد ب لقبه عشان ياخذ الامتيازه
جمعتهم الفتنه ياحيف من شله قذاره
حتي اسمي اردوا ان يمحوا من حبل الوصاله
من شجره الود كانت بدايه اغصانه
وان غدرهم حالهم فغدري تدوش اقصاده
وان غاب الوفاء قلت للغدر حنا ربانه
ليس كل شخص طيبته ينسي كل اجراحه
لكن ان زاد الكوي اصبح حممه تثير بركانه
واليوم تقولوا الطيبه من اهل الاصاله
ضرب امثال واعتذار قد جعلوها لوحه اعلانه
واليوم انا بايع صحبتكم في سوق الحماقه
ف خسرتكم ربح غالي وانتم ليس لكم اوزانه

كلمات الشاعر
عادل بن مبارك باعطيه
ابوفيصل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق