بيت الأدباء والشعراء

… //. الحفلة . // ياسيدتي الجميلة شرفيني.

… //. الحفلة . //
ياسيدتي الجميلة شرفيني.
وإسمحي لي بأن أراقصك.
في هذه الليلة.
فمدي يديك البيضاء الثلجية.
وأشبكيها في يدي لنرقص.
في همسات قلوبنا وفي كل عفوية.
ولنثمل في همسات خطواتنا.
ونتهادى بلحظ نظرتنا حتى الصباحية.
فياأيتها الأنسية الحورية.
كل العيون تنظر إلى بحار هواك وسحرك.
ويحسدونني فيك ورقصك معاي.
فهيا بنا لنرقص ونغني.
حتى يمتد نسيم هوانا لأعنان السماء.
بأجنحة مطرزة.
بخيوط من الحرير الوردية.
ولنرسم الفرحة على قلوب.
وشفاه العاشقين في الحفلة.
مع الوان القوس قزح السرمدية.
ولننشد مع القمر أحلى الأغاني.
ولنسقي رحيقنا للأوراد.
والأزهار مع زقزقات.
العصافير في الفجرية.
آآه وظلي تمايلي وتمايلي في قلبي.
وروحي وأنعشي في شذا عطرك أنفاسي.
نعم أنت ياسيدتي يامن.
تشعري بالبرد والرهبة.
والخوف من المجهول.
فقد تراقصت لك آهات قلبي.
وتناغم هواك مع هواي.
بأشجى الألحان وترانيم.
وأنغام سمفونية.
فأنا العاشق المفتون فيك.
حد الجنون في هذه الأمسية المخملية.
ومن أنشدت لي الأماني.
وتراقصت على قلبي الأشجان.
في هذه الليلة السحرية.
فياسيدتي أحبيني وأعشقيني.
وراقصيني وعطري قلبي وشفاهي.
في شذاك بالوجد والأمان.
لكل عمري بأبهى القبلات العذرية.
فأنا العاشق الذي أغرم فيك.
ليرقص ويغني ويحب ويعشق.
بجنان كل لياليك الحسان ياصبية.
وأنا منبهر في حسنك وصباك.
فشرفيني وإسمحي لي الآن.
بأن أرقص معاك هذه الليلة.
وكل لياليك على دقات.
وأنغام قلبينا الشجية.
وفي أجمل لحن وأغنية غزلية.
د… حازم حازم
الطائي.
ألعراق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق