مقالات

فضيلة الصبر

بقلم / عنتر الاباصيرى

مقال-7

بقلم / عنتر الاباصيرى      

فضيلة الصبر

لقد جعل الله تعالى القيم العُليا والفضائل ومنها الصبر كمشاعل نورواطواق نجاة ليلجأ إليها البشر حين يتعرضون إلى ما لا يفهمون حكمته – اولا يعرفون اسبابه – او لا يفقهون غايته

وحين تضعُف النفوس – وتُمتحن العقول – وتُفتن السجايا –

الصبر هو اداء إستثنائى  للنفس والجوارح اثناء المٍنح والمٍحن ويتخلق به القوى الحكيم

الصبر هو ضبط النفس وكبح جٍماحها عن الوقوع فى الزلل وقت الغضب وحين التعجُل

الصبر خُلق سامى والإنسان كلما سما خُلقه إتسع صدره ووسٍع غيره

الصبر جمالهُ الرضا وكمالهُ الإيمان وديدنهُ المكابدة

الصبر وقار وإعتدال بين البلادة والتهور- رباطة جأش فلا إفراط ولا تفريط

فيه التمهل والروية ومنه الحلم والاناة وبه الأمان والسكينة

الصابر انتصر على نفسه فنجى بها, كمن خسر معركة ليكسب الحرب

والصابرون لم يفوُتهم شيئ بالتأنى – إنما ابطأو السير فأمنوا الوصول

يقول تعالىولنبلونكم بشيء من الخوف والجوع ونقص من الأموال والأنفس والثمرات وبشر الصابرين، الذين إذا أصابتهم مصيبة قالوا إنا لله وإنا إليه راجعون، أولئك عليهم صلوات من ربهم ورحمة وأولئك هم المهتدون 

صدق الله العظيم

البقرة: 155- 157

الوسوم

رأي واحد على “فضيلة الصبر”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق