بيت الأدباء والشعراء

شعرك الفتان

شعرك الفتان
ذهبت إلى الحبيبة فلم أجدها
فجلست منقبض الصدر غضبان
وكان أهلها في هرج و في مرج
وأنا بينهم شارد الفكر سرحان
و فجأة أطلت علينا بنور وجهها
كنور الشمس يضيء على الغدران
خرجت و قطرات من الماء على
خدها كأنهن الياقوت و المرجان
فرأيت أقدام فاتنتي بيضاء طويلة
دقيقة شبيهة بأقدام أجمل الغزلان
ثم رفعت بصري حتى وصلت الى
صدرا يحوي فيه أجمل الرمان
جسمها المبتل بالماء قد ألصق
الثوب بالجسد فبان خير نهدان
فما أقول لنهداك قد انتفظا غضبا
فركعت لهما فهم فتنة هذا الزمان
يريدان الخروج من الثوب الضيق
ساحرتي لا تكوني قاسية كالسجان
فجلست أمام الرائي وجلست أيضا
أنظر إليها وكأنني غبي من البلهان
فطلبت من أمها المشط فكأنني
سمعت بصوتها الناعم أعذب الألحان
فتضرب المشط بأناملهالرقيقة شعر
يتعذب القلب له ولكنني من الخرسان
فتطلق الشعر من يديها يغطيها فكأن
ظلاما دامسا قد أطبق على المكان
ثم ترفع شعرها لتلقيه على جنب
فتظهر رقبة طويلة تروي كل ظمآن
فتميل بشعرها يمينا وشمالا تنشفه
وتثير الخلق كلهم من أنس ومن جان
وترسل شعرها الأسود إلى الخلف
فتكشف عن صدرا هو أجمل بستان
أنظر إليها بشغف و هي جاهلة
و كأنها خير من يصنع لي الأحسان
تلتقي العيون منا فنبحر معهما
و نتذكر من حولنا لا أننا بأمان
ياثوبها رغم كثرة والأزرار فأنني
أرى من تحتك أجمل تفاحتان
وتخجل ساحرتي فتبحث عن دبوس
لتستره مني وكأنني أي إنسان
لما ذاك فاتنتي رفقا بحال فأنابك
وبحسنك الساحرعبدا لك وولهان
وتأتي ساعة الموت الرهيبة عندما
تغطي بالحجاب أنعم شعر فتان
حبيبتي أنقل الطرف بين شعرك
الغجري فنهديك ثم أجمل عينان
فيقتلني الهوى والحيرة فيما أرى
فأين النجاة دليني بحق ربك الرحمان
حسن يامن كنت لي نعم الأخ وخير
من ساعد في الهوى كل متيم لهفان
أبو مرام كن رسولي في الغرام
وإذ رأيتها صلي على نبينا العدنان
ياصاحبي لها أخت تعكر صفو لقائنا
نجتمع فنراها معنا في كل ميدان
قلت لها أخبر أمك فيما بيننا فتكون
عون على الغير إذا ألمت بنا الحدثان
غضبت و الخوف في عينيها قائلة
كن خير من يحفظ السر و الكتمان
كتبت قصيدتي و هي عني غائبة
و انتظر خبر قدومها مع الركبان
الشوق يقتلني ياعاذلي لو ترونها
هي أجمل لوحة بريشة أبرع فنان
بقلمي : أحمد عبيد خلف أبو محمد سوريا الحسكة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: