بيت الأدباء والشعراء

ربيع الامس قد ولي

ربيع الأمس قد ولى
ذاك المرسوم بالأحمر
رسموا لنا خرائطا
بلون الدم الأحمر
وفعلا كانت هي الأخطر
فهناك رجال قد صمدوا
في وجه الطاغوت الأكبر
وربيعنا قد عاد إلينا
ومن تحت نعالهم أزهر
شباب بعمر الورد
رجال قد حفظوا العهد
أبطالا قد حفظوا الوعد
بدمائهم الأرض تتعطر
وتبقي إدلب الخضراء
وهي الآن ستحرر
وقد عادت إلينا الأرض
ألبسناها ثوبهاالأخضر
وقد مرت سنين القهر
هو ماض قد ولى وتبعثر
حملنا فيه آلاما ومازالت
براكين الأرض تتفجر
فهل زيتون جولاننا أثمر
وتفاحه ذو اللون الأصفر
والآخر باللون الأحمر
وأهلناهناك قدصمدوا في
كجبل الشيخ او اكثر
حتى الارض تتحرر
فلسطين يا جرحنا الأكبر
أنت دائما في القلب
فهل برتقالك أثمر
رجال الله ينتظروا
صرخة الله أكبر
القدس لهم بوصلة
هي المعبر
والأقصى
حتما سيحرر
ماعاد هناك من أمل
حتى بركانك يتفجر
وحينها الأرض تتعطر
الشاعر إسماعيل الشيخ عمر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق