بيت الأدباء والشعراء

ومضه

ومضة..

ياروحا تهاجر معاندة .. وتغدو على حرد قادرة ..

وفجاة تعود منتشية ..

ناظرة الى قلب عودها التسامح والرضا ..

نعم القلب يسامح .. ويتناسى ..

لكن لاينسي .. فينتقص من رصيدك لديه ..

هذه المرة خانك ذكاؤك .. او الغرور ..

فرصيدك اصبح لايسمح بالعودة ..

فلتبحث عن روح اكثر سذاجة ..

فإن وجدتها .. فلتعاود.. لعبة الكر والفر معها ..

فهلا رحلت .. فقد سئمت ومللت .

يامن وشمتك وشما على جدار الروح ..

فمحوته بقسوة وإهمال وجحود

نبض سهام كمال مصر

ملاحظة..
إن الحرد يطلق على القصد والمنع والغضب، فهم قد غدوا على غضب وقصد منع المساكين مقدرين لذلك ومجتمعين عليه، قادرين على ثمار جنتهم لا يحول بينها وبينهم أحد .

وقد ورد اللفظ فى الآية الكريمة ((( وغدوا على حرد قادرين ))) آية 25سورة القلم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق