بيت الأدباء والشعراء

الكوكب الدرى

بقلم ياسر بسيوني

… الكوكب الدري …
،،،
قالوا مابالنا نراك في الحياة ،،،، يتيم
فقلت يكفيني أن طيفها بالقلب مقيم
هي لي الحياة جميعها ،،، ووجودها
يغنيني ، فهي عالمي جنتي والنعيم
وهي الوجود بلا فواصل ،، أو حدود
والاتساع لأفقي حين تشتبك الغيوم
الكوكب الدري ،،، بل درة مكنونة هي
عقد توسطه البدر ، وتحيطه النجوم
الشمس في كبد السماء بل في كبدي
النار مشتعلة وانا كطير حولها أحوم
فهل النار برداً ، أم أنه يكويني لهيبها
ما أثلج الجمر بين كفيها ؛؛ حين أقوم
يا أمنية وحيدة بل الأمنيات كلها أنت
وتحقيقها أمل له الفؤاد دعا ، ويروم
أنا ما تمنيت في الكون شيئاً ، مثلها
فهي العقل وفكره والأفكار بها تدوم
مالي غني عنها ،،،،،، وعن هوى منها
فإنني غارق بها ،،،، لو كل الدنيا تلوم
ولو أن الطيف دائماً ،، قائم فى القلب
فإنني ،،، وروحي في عشقها ؛ نعوم
لو أن كل عيون العالمين لنا ، حُسّاداً
فوالله ما كنت في حبها أبداً .. كتوم
قالوا ،،،،، ستهوي بك إلي القاع يوماً
سترديك قتيلاً بسهم عينها المسموم
فقلت وما القاع معها إلا العلياء دوماً
وأما قتلي فقد كان وإنه لقدر محتوم
……
ياسر بسيونى

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: