بيت الأدباء والشعراء

صباح الوفاء؛محمد عبد الغني حسن حجر

صباح الوفاء؛
وهدهدتني كطفل يبكي
على صدر السكينة
ولملمت نثر شعري كيفما
أبيات بقافية جميلة
وطمأنت مشاعر قلبي بحس
أحاسيس حارة دفينة
وأشبعتني بدفء حبها حضن
جائع استضافته قبيلة
وأكرمتني بسويداء قلبها
كضيف حل يوم زينة
محبوبة القلب اتراني بعد؛
أقايضك ولو بألف ألف..
إمرأة جميلة؟!
محمد عبد الغني حسن حجر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *