رحيل عميد الصحافة الجزائرية

من الجزائر

طارق سالم
رحل عميد الصحافة الجزائرية الأستاذ المفكر الكاتب زهير أحدادن بعد صراع طويل مع المرض قدر الموت شاء أن يخطفه منا صبيحة يوم السبت الموافق 20 من يناير 2018 بمستشفى عين النعجة بالعاصمة الجزائرية
و زهير أحدادن من مواليد سيدي عيش ببجاية 1929 كان مناضلا في حزب الشعب الجزائري و جريدة المجاهد عمل كأستاذ بالجامعة الجزائرية بقسم العلوم السياسية أيضا عين الراحل زهير احدادن بإدارة المدرسة العليا للصحافة و هو عضو في سلطة الظبط السمعي و البصري التي تصبها الوزير الأسبق الأول سلال
زهير أحدادن حاصل على شهادة دكتوراه في العلوم السباسية من جامعة باريس ٢ بعدما تحصل على ليسانس في اللغة العربية تقلد عدة وظائف بالدولة ومن مؤلفاته ندهل العلوم الإعلام و الاتصال ومؤسس نادي الإعلام زهير احدادن و أشرف عليه بنفسه في حياته نادي للإعلام و الصحافة بجامعة البليدة ٢
رحم الله أبونا عميد الصحافة الجزائرية زهبر احدادن
لا اله الا الله محمد رسول الله
إنا الله و إنا إليه راجعون
رحم الله الإعلامي أبو الصحافة الجزائرية زهير أحدادن

تقرير
فوزية أيوالألن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *