اهواها
واحيا بهواها
اتنفس ذلك الهواء
ما ظننت لقياها
وحينما التقينا
شعرت بدفء يداها
عشقت عيونها
ورايت دنياي بعيناها
سالتني ان رحلت ستنساني!
فقلت داخلي
كيف انساها!!
و قالت بعد رحيلي
لما ستشتاق
قلت ساشتاق لحبيبتي
ودفء يداها
قالت ومن حبيبتك
قلت انتي
قالت اجابة غير ذلك
كنت اخشاها