انا كنت ماشية في سكتى راسمة آمالى تحياتى/ جابر اﻷسد

انا كنت ماشية في سكتى
راسمة آمالى

انا كنت هايمه بفرحتى
ومن شيىئ جرا لى

من نظرة طلة لغنوتى
ولقلب خالى

عدت عليا دنيتى
وقالت تعالى

حلم السنين .. شوق العنين
.. عاش لحظتين

من نظرة طالت..بس كانت سبب انشغالى

قدمت خطوة نحيتهُ..
لأ خطوتين

وكأنى طفلة فى مشيتى
كدا من سنين

وضى القمر باين لنا
فى ضحكة عنين
وهمس الشفايف قال لنا
و رعشة ايدين
مد الكفوف نحيتى
وشاورت عنيه
وقالى نرسم حلمنا
ف سكة حنين
وانا لسه ماشية فى سكتى
سايقة ف دلالى
وفجأة تاهت خطوتى
معرفشى ليه؟
وسالت نفسي ومشيتى
ردت عليا
قالت دا حلمى وفرحتى وسر انشغالى
وشاورت له فى سكتى 
برموش عنيا
خليك معايا ف فرحتى 
دايما يا غالى

تحياتى/ جابر اﻷسد

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏عزف على آلة موسيقية‏‏‏

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *