افتتح الدكتور محمد شاكر، وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، اليوم الثلاثاء، المرحلة الأولى من مشروع الطاقة الشمسية بمنطقة بنبان بمحافظة أسوان، والذي يعد الأكبر من نوعه عالميًا من حيث تجمع هذا الكم في مكان واحد.

ودشن الدكتور محمد شاكر، محطة لتوليد الكهرباء باستخدام تكنولوجيا الطاقة الشمسية قدرة 50 ميجاوات والتي تنفذها شركة ibvogt, Infinity ، وذلك في منطقة بنبان شمال مدينة أسوان، بحضور وفد رفيع المستوى من وزارات الكهرباء والاستثمار وعدد من مؤسسات التمويل الدولية وعدد من الشركات العاملة في مجال الطاقة الشمسية، والتي فازت في المرحلة الثانية من برنامج تعريفة التغذية.

وقال وزير الكهرباء، إن هناك جهودًا كبيرة تقوم بها هيئة الطاقة الجديدة والمتجددة في هذه المشروعات، حيث قامت الهيئة بالتنسيق والتعاون مع الجهات المختلفة لتنفيذ الأنشطة المختلفة لإنشاء مشروعات تعريفة التغذية بمنطقة بنبان، ومن بين تلك الجهود إتاحة الأراضي للمستثمرين بنظام حق الانتفاع.

وأضاف شاكر أن إجمالي المساحة المخصصة لمشروعات إنتاج الطاقة الكهربائية باستخدام أنظمة الخلايا الشمسية بلغت حوالي 37 كم2.

وتابع شاكر أنه تم تقسيم الأراضي إلي مساحات مختلفة بعدد 45 قطعة أرض تكفي لإنشاء مشروعات لإنتاج الكهرباء من الخلايا الشمسية بقدرة إجمالية تصل إلي حوالي 1750 ميجاوات.

وأوضح شاكر، أن الهيئة قامت بالتعاقد مع شركة لإدارة المرافق (Facility Management)، التي قامت بالعديد من الأنشطة، منها إنشاء مكتب للتواصل الاجتماعي مع المجتمع المدني بمدينة أسوان، إنشاء مجمع سكني للعمالة، والتعاقد مع شركة مياه أسوان للتخلص من مياه الصرف الناتجة من الموقع، تعيين استشاري لدراسة المخاطر علي الطريق الصحراوي السريع أمام الموقع لتفادي الحوادث نظرًا لكثافة السيارات بالموقع،

وأكد شاكر أنه جارٍ إنشاء محطة توريد مخلفات، ومركز إدارة لوجيستية داخل الموقع، تجهيز مخزن للسولار، تجهيز استراحة للزوار، تجهيز مركز لتدريب العمالة.

وأشار وزير الكهرباء إلى أن هيئة الطاقة المتجددة قامت بتوفير مساحة 50 ألف متر مربع في الأرض الشاغرة وغير المستغلة بموقع بنبان لمدة عامين، لإقامة منطقة خدمات لوجيستية لصالح جميع المستثمرين بكونها ضرورة فنية لازمة لتنفيذ ما ورد بالموافقة البيئية الصادرة عن جهاز شئون البيئة.

وأردف شاكر،أنه جارٍ التنسيق لإعداد برنامج تدريبي لشباب قرية بنبان علي تقنيات الطاقة الشمسية والمهارات الفنية اللازمة لأعمال مشروعات الخلايا الشمسية، وجارٍ التنسيق مع جمعية حصاد الخير لتنمية المجتمع بأسوان لتنفيذ البرنامج التدريبي علي مدار ثمانية أسابيع لعدد (137) شابًا مصريًا.

ولفت شاكر، إلى جهود الشركة المصرية لنقل الكهرباء لربط تلك المشروعات بالشبكة الكهربائية القومية ، حيث تم إنشاء أربع محطات محولات تتضمن محطة محولات بنبان (1) (2) ، (3) ، (4) GIS جهد 22/220 ك.ف سعة 3×175م.ف.أ ، تم الانتهاء من محطة محولات بنبان (1) (2) ، والمحطتين الأخيرتين يجرى العمل بهما على قدم وساق ومن المنتظر الانتهاء منهما قريبًا .

وتأتى مثل تلك الإنجازات تتويجًا للخطوات الهامة التي خطتها مصر للاستفادة من الإمكانات الهائلة من الطاقة المتجددة، التي كان من بينها برامج تعريفة التغذية للطاقات المتجددة تتيح للقطاع الخاص الاستثمار في مجال إنشاء وتملك وتشغيل محطات إنتاج وبيع الكهرباء المنتجة من الطاقة الشمسية وطاقة الرياح.

فتم تأسيس الوحدة المركزية لمشروعات تعريفة التغذية لتسهيل التعامل مع المستثمرين، وتم تأهيل عدد 136 تحالفًا وشركة في المرحلة الأولى وتم توقيع اتفاقية شراء الطاقة مع شركتين بقدرة إجمالية 100 ميجاوات.

ويذكر أنه تم إعلان المرحلة الثانية من مشروعات تعريفة التغذية، والتي بدأ العمل بها اعتبارًا من 28 أكتوبر 2016 وقد أقر مجلس الوزراء الضوابط والأسعار الخاصة بالمرحلة الثانية لبرنامج تعريفة التغذية، وقد تم نشرها على جميع المستثمرين المؤهلين في المرحلة الأولى.

وقد نجح القطاع في توقيع اتفاقيات شراء الطاقة مع عدد “32” شركة، ليصل بذلك إجمالي القدرات التي سيتم تركيبها في مجمع بنبان للطاقة الشمسية 1465 ميجاوات، ويتم تمويلها من مؤسسات وجهات التمويل الدولية بإجمالي استثمارات تقدر بحوالي 2 مليار دولار.